أصدرت الجمعية الثقافية النسائية بياناً عبرت فيه عن رفضها الدعوة إلى وقف جمعيات النفع العام عن التعاطي مع قضية عديمي الجنسية، مؤكدة  استمرارها ودعمها للهيئة  الوطنية لمعالجة قضية عديمي الجنسية والمحافظة على سمعة الكويت ووجهها الحضاري والإنساني وهو الأمر الذي أصرت على أنه يقع في صميم اهتماماتها وواجباتها.. وفي مايلي نص البيان:

wcc

 

إن الجمعية الثقافية الاجتماعية النسائية ومن منطلق المبادئ التي ارتضتها لنفسها وانسجاماً مع إيمانها بحقوق

الإنسان وبدورها الدائم في دعم الحقوق الإنسانية والاجتماعية تجد أن رفض التوجه الداعي لوقف جمعيات النفع العام من التدخل في معالجة قضية عديمي الجنسية أمراً حتمياً ذلك لما لهذه القضية من أساءه لسمعة الكويت في الخارج كدولة ديمقراطية وزعزعة لأمنها الاجتماعي في الداخل الأمر الذي جعل تأجيل معالجتها أمراً لا يحتمل واستمراراً في تشويه وجه الكويت الحضاري فضلاً عن أن الدعوة لاستبعاد جمعيات النفع العام من المشاركة في معالجة هذه المشكلة تحجيماً لتلك الجمعيات وإنكارا عليها دوراُ هو في صميم اهتماماتها وواجباتها، وعليه فإننا نؤكد على استمرار دورنا من خلال الهيئة الوطنية لمعالجة قضية عديمي الجنسية وبذل كل جهد في سبيل إعطاء كل ذي حق حقه. لتحقيق الأمن والاستقرار لمجتمعنا وترسيخاً وانتصاراً لمبادئ العدالة دون مساس بالمصلحة العليا للبلاد.