نحن على قناعة تامة بأهمية التعليم , ليس للأفراد فقط بل و للدولة ايضا , فخسارة العقول المبدعة هي خسارة للوطن قبل ان تكون خسارة لصاحب الشأن. من هنا
جاءت حملة التعليم حق, لنحاول ضم صوتنا مع كل من يساهم في هذه القضية لنجعل الكويت مثلا يحتذى به . بدأنا في الثامن من يوليو بإعتصامنا السلمي امام جامعة الكويت , و سنبقى مع القضية الى ان يستطيع كل شاب و فتاة تحقيق احلامهم بمواصلة التعليم بغض النظر عن الجنس او الاصل , فالتعليم حق نولد معه و ليست شيء يمكن انتزاعها

 

Leave a Reply